الأمراض

Home الأمراض
هل تتبعين نظاما غذائيا صارما ولكنك تلاحظين أن عملية حرق الدهون لديك بطيئة للغاية؟ في بعض الأحيان يقل معدل إنقاص الوزن بسبب اتباعنا لأخطاء وعادات غير صحية عند اعتماد حمية غذائية معينة، معتقدين بأنها ستساعد على التخسيس بشكل أكبر....
كشفت دراسة حديثة أن أشعة الشمس مسؤولة عن غالبية مظاهر التقدم في السن والتجاعيد، فالأشعة فوق البنفسجية مسؤولة عن 80% من حالات شيخوخة البشرة والتجاعيد وذلك من خلال تفكيك ألياف الكولاجين في الجلد. وأظهرت الدراسة التي شملت 300 امرأة أن ارتفاع أضرار التعرض لأشعة الشمس بمعدل 2% يؤدي إلى شيخوخة بشرة الوجه بمعدل 3 أعوام، كما أن التعرض الطويل الأمد للأشعة فوق البنفسجية يمكن أن يؤدي أيضاً إلى تصبّغ البشرة على المدى البعيد، وقد يتسبب التعرض الطويل الأمد لأشعة الشمس لتراجع مرونة البشرة وارتخاء قوامها واصفرارها. وتوصل الباحثون إلى حساب معدل الضرر الذي تسببه الشمس حيث وجدوا بأن أشعة الشمس مسؤولة عما معدله 80.3% من شيخوخة البشرة، كما أن النساء اللواتي تعرضت بشرتهن للضرر بنسبة 80% يبدين في عمرهن الحقيقي بينما اللواتي تعرضت بشرتهن للضرر بنسبة 82% يبدين أكبر من عمرهن الحقيقي بنحو 3 أعوام، أما اللواتي تعرضت بشرتهن للضرر بنسبة 78% فيبدين أصغر سناً بنحو 3 أعوام. تقول الدكتورة داليا إبراهيم، اختصاصية جراحة التجميل والعلاج بالليزر بعيادة بلوم للتجميل والليزر: “… يجب استخدام مستحضرات الوقاية من الشمس يحدّ من شيخوخة البشرة من الخارج، وفي الوقت نفسه يقلل من مخاطر الإصابة بسرطان الجلد، كما يجب استخدام نظارات شمسية عاتمة وارتداء ملابس قطنية وحمل مظلة أو ارتداء قبعة للحماية من أشعة الشمس”. واضافت: “ثمة عوامل أخرى كثيرة تؤدي إلى تغيير مظهر البشرة وقوامها ومنها الجاذبية والتقدم الطبيعي في السن، التلوث، الحمية، التدخين، المرض والتوتر… ولهذا السبب فنحن ننصح عملاءنا باتباع حمية صحية غنية بالفواكه والخضار ونشجعهم على شرب 10 أكواب من الماء يومياً”.
هل ترغبين في الإنقضاض على طبق حلوى أو تتوقين إلى تناول لوح شوكولا لكن تشعرين بتهديد تلك الوحدات الحراريّة؟ قومي بإشباع رغبتك بعصائر حليفة لرشاقتك وصحّتكِ. أهم المكوّنات التي يجب أن تدخل إلى عصيرك هي فاكهة التفاح التي تحتوي...
لا شك أن المشروبات الغازيّة قليلة السعرات الحراريّة أصبحت ترافق وجباتك اليوميّة، فطعمها اللذيذ والحلو يجعلها من المشروبات المفضّلة لديكِ. لكن أضرارها الصحيّة تجعلها غير مناسبة لتكون جزءا من أي نظام غذائي حتى ولو وفّرت عليك بضع السعرات الحراريّة...
طلقت حمية بيفرلي هيلز الأساسية عام 1981 واعتبرت كأولى الحميات التي تخفض الوزن سريعاً. أما من أطلق هذه الحمية فهو جودي مازل الذي خسر حوالي 33 كيلوغراماً بفضلها وتمكن من الحفاظ على ثبات وزنه بعد خسارته، إلا أنه توفي...
( جايس ) فقد ساقيه بالكامل فـي حادثة .. زوجته ( كيلى ) من وقتها و هى تحملهُ على ظهرها بهذا الشكل  .. تقول ( كيلى ) : هو زوجى .. إذن فهو جزء منى .. لا اشعر بمعاناة عندما...
يُعدّ البصل فعالاً في شفاء عدد من الأمراض من خلال تناوله أو استخدامه ككريم على الجسم. تعرّفوا إلى أبرز الأمراض التي يعالجها البصل وكيفية علاجها به: – بكتيريا الفم: مضغ البصل على الأقل لمدة 3 دقائق كفيل بقتل كل البكتيريا الموجودة في فم الإنسان. – الجيوب الأنفية: من المعلوم أن تناول الكميات المناسبة من البصل كفيل في تخليص الشخص من معاناة الجيوب الأنفية، وعدم القدرة على التنفس، الى جانب ذلك تعالج هذه الكميات التهاب الحلق والفصبة الهوائية والشعب الهوائية الى جانب ذلك هي كفيلة بعلاج الحمى، والحكة، وضغط الدم المرتفع والاتهابات الجرثومية والتهابات الفم والحنجرة. – مرض السكري: يحتوي البصل على مادة شبيهة بالأنسولين، تساعد على تخفيف نسبة السكري في الدم، فكل حبة من البصل متوسطة الحجم في الصباح والمساء تخفض نسبة السكر بالدم بحوالى 35% – الإمساك: لمعالجة الإمساك، ابرشوا بصلة في اللبن فتضبط بذلك حركة المعدة وتلين. – يساعد في علاج الروماتيزم: يقطع البصل في إناء فيه ماء ون ثم يغلى ويتم تلقي البخار المتصاعد منه في المكان المصاب بالألم ويدلك بالبخار وزيت الزيتون قبل النوم.
ذكر تقرير صحفي أن جمعية خاصة بعلاج المدمنين أطلقت برنامجا سريا لعلاج المدمنين والمدمنات الذين يخشون افتضاح أمرهم نتيجة لروتين مستشفى الأمل المختص في علاج المدمنيين. وقال تقرير نشرته صحيفة مكة اليوم أن عضوا بجمعية كفى للتوعية بأضرار التدخين والمخدرات...
  اللبن يومياً للتخلص من رائحة الفم الكريهة يعاني الكثيرون من رائحة الفم الكريهة المحرجة، التي يمكن إيجاد علاج دائم لها باللجوء إلى الطرق الطبيعية السهلة. وأفاد موقع "رابيد هوم ريميديز" أن "التخلص من رائحة الفهم الكريهة، بعد التأكد من أنها...
كشفت دراسة أمريكية أن تغذية الأطفال بالرضاعة الطبيعية خلال الشهر الأول من مولدهم يساهم في نمو مناطق معينة في أدمغتهم ويقوي ذكائهم وتحصيلهم الدراسي في عمر السابعة. وأوضح الباحثون بمستشفى بريجهام للنساء في مدينة بوسطن الأمريكية أن الرضاعة الطبيعية تساهم أيضا في تنمية القدرات العقلية والحركية للأطفال، ونشورا نتائج دراستهم اليوم السبت، في مجلة طب الأطفال. وأجرى الباحثون دراستهم على 180 من الأطفال الخُدّج، واستمرت فترة المتابعة حتى وصلوا إلى سن السابعة، لرصد دور الرضاعة الطبيعية خلال الـ28 يوم الأولى من الولادة. والأطفال الخُدّج مصطلح يطلق على كل طفل يولد قبل الأسبوع السابع والثلاثين من الحمل، كما يطلق عليهم أيضاً الأطفالَ “المبتسرين”، ويعانون من مشاكل صحية، بسبب عدم إتاحة الوقت الكافي لتخلُّق أعضائهم، ويحتاج هؤلاء الأطفال إلى رعاية طبية خاصة، حتى تصبح أعضاؤهم قادرة على العمل دون مساعدة خارجية. ووجد الباحثون أن الرضاعة الطبيعية مفيدة للأطفال الخُدّج حتى خلال فترة حجزهم في حضانات الرعاية المركزة، الخاصة بحديثي الولادة. وأضافوا أن لبن الأم خلال الشهر الأول كان له دور كبير في تحسين القدرات المعرفية للأطفال في سن السابعة، وخاصة مهارات القراءة، والرياضيات، والانتباه والذاكرة، واللغة والإدراك، والإبصار، بالإضافة إلى المهارات الحركية. ووفقا لمنظمة الصحة العالمية، فإن ما يقدر من 15 مليون طفل يولدون مبكرا (قبل 37 أسبوعًا من الحمل)، ويموت حوالي مليون طفل سنويًا نتيجة مضاعفات الولادة المبكرة، فيما يواجه العديد منهم مشاكل الإعاقة في النمو على المدى الطويل. وكانت دراسات سابقة كشفت أن تغذية الأطفال الخُدّج على الرضاعة الطبيعية تحسّن بنية قلوبهم وتساعد على اكتمال نموها. وأضافت، أن تحسين معدلات الرضاعة الطبيعية، يمكن أن ينقذ حياة حوالي 820 ألف طفل سنويًا حول العالم، وهذا الرقم يمثل حوالي 13% من مجموع وفيات الأطفال دون سن الخامسة سنويًا. وتنصح منظمة الصحة العالمية بأن يظل حليب الأم، هو مصدر الغذاء الرئيسي للطفل حتى سن 6 أشهر، وتوصي بالاستمرار لاحقا في الرضاعة الطبيعية (إضافة إلى الغذاء الصلب) حتى وصول عمر الطفل إلى سن عام.