Home آخر الأخبار من لقبوها بأبشع إمرأه في العالم ..

لقبوها بأبشع إمرأه في العالم ..

310
0
SHARE

لقبوها بـ” أبشع امرأة في العالم ” فغيرت معايير الجمال للعالم

بدأت قصة ليزي فيلاسكيز حين فتحت بريدها الإلكتروني ووجدت رابط لفيديو يصورها وهي تضحك على Youtube بعنوان “أكثر إمرأة قبحاً في العالم..” مدة الفيديو 9 ثوان.

شاهدت الفيديو وفوجئت بأن تم مشاهدته من قبل 8 مليون شخص من جميع أنحاء العالم مع آلاف التعليقات البذيئة التي تطالبها بقتل نفسها حتى تخلص العالم من قبحها والتي تسخر منها وشجعوها على الانتحار ولقبوها بالـ”الشيء” .

لكنها قامت بنشر فيديو انتقامي , فغطت وجهها بقصاصات ورقية صغيرة كتبت فيها أنها ستنتقم بتحقيق أهدافها وأولها أن تتخرج من الجامعة وأن تكون أسرتها الخاصة وأن تؤلف كتابا وأن تكون متحدثة تحفيزية لتلهم الناس وتعلمهم معنى الجمال الحقيقي .
تخصصت ليزي في دراسات الاتصالات وتخرجت وتبلغ الآن من العمر 24 عاماً، وهي متحدثة تحفيزية منذ 8 سنوات وأعطت أكثر من 200 حلقة دراسة عن التمسك بالتميز والتعامل مع الحمقى والتغلب على العوائق. وهي متخصصة الآن في الإتصالات في جامعة تكساس في سان ماركوس. صدر كتابها “الجميلة ليزي” في العام 2010 وصدر الثاني “كن جميلاً، كن أنت” مؤخراً في الشهر الماضي وهي مؤمنه بعمل الله في حياتها وبأنه صالح ويختار لها الأفضل .