Home آخر الأخبار من أول إمرأة لبنانية ترفض العنف وتضع زوجها في السجن

أول إمرأة لبنانية ترفض العنف وتضع زوجها في السجن

534
0
SHARE

أول إمرأة لبنانية ترفض العنف وتضع زوجها في السجن

تامارا الحارثي أول لبنانيه توقف أمام القضاء لتقول لا للعنف الأسري
بعد سنوات من الضرب والعنف والتهديد في الموت
تامارا أخذت قرار مختلف وتقول: “أصبحت حياتي أفضل وأعيش بأمان بعدما أخذت ابنتي وابتعدت عن زوجي” وروت تفاصيل قصتهما في برنامج كلام نواعم كيف قام بضربها وحجزها في الغرفة. وكشفت عن الشكوى التي رفعتها بحق زوجها بعدما دخلت العنايا الفائقة وتوجهت الى جمعية “كفى” التي وقفت الى جانبها وساهمت في الاستفادة من قرار الحماية الذي صدر في المجلس. وتقوم “كفى” حاليا بمتابعة قصة الحارثي وتحسين وضعها النفسي وتقول:”اليوم أصبح همي إبنتي وأرفض أن يحدث معها ما جرى معي، وسأعود أنا الى الجامعة وأدخلها المدرسة”.

إصرارها جعلها تتخطى كل الحواجز التي اعطردتها واستطاعت أن تجد الحرية المطلقة في العيش بسلام الى جانب ابنتها وبقيت مثال لكل إمرأة تعرضت للعنف وكتمت قصتها.


أول إمرأة لبنانية ترفض العنف وتضع زوجها في السجن

تامارا الحارثي أول لبنانيه توقف أمام القضاء لتقول لا للعنف الأسري
بعد سنوات من الضرب والعنف والتهديد في الموت
تامارا أخذت قرار مختلف وتقول: “أصبحت حياتي أفضل وأعيش بأمان بعدما أخذت ابنتي وابتعدت عن زوجي” وروت تفاصيل قصتهما في برنامج كلام نواعم كيف قام بضربها وحجزها في الغرفة. وكشفت عن الشكوى التي رفعتها بحق زوجها بعدما دخلت العنايا الفائقة وتوجهت الى جمعية “كفى” التي وقفت الى جانبها وساهمت في الاستفادة من قرار الحماية الذي صدر في المجلس. وتقوم “كفى” حاليا بمتابعة قصة الحارثي وتحسين وضعها النفسي وتقول:”اليوم أصبح همي إبنتي وأرفض أن يحدث معها ما جرى معي، وسأعود أنا الى الجامعة وأدخلها المدرسة”.

إصرارها جعلها تتخطى كل الحواجز التي اعطردتها واستطاعت أن تجد الحرية المطلقة في العيش بسلام الى جانب ابنتها وبقيت مثال لكل إمرأة تعرضت للعنف وكتمت قصتها.